مسابقة لأسعد ابتسامة كلب في الأقصر

أسماء صديق

تنظم مؤسسة أنيمال كيير لرعابة الحيوان بالأقصر، عدد من المسابقات الخاصة بالكلاب، والتي هي مكونة من "أسعد ابتسامة، وأجمل جرو، وألطف كلبة، بالإضافة إلى أفضل إنقاذ، بخلاف أجمل طريقة للنوم" وذلك للمساعدة في جلب الأموال والتبرعات لرعاية الحيوانات وعلاجها من قبل المؤسسة العاملة في الأقصر منذ 15 عاماً. أنيمال كيير التي تم تأسيسها في بداية الألفية الثالثة، من قبل الإنجليزية جولي ورتنبيرج وابنة أختها كيم تايلور، وذلك لرعاية الحيوانات، بعد ما رأو من تعرض الحيوانات لسوء التغذية والإهمال والضرب من قبل أصحابها، لهذا عملت جولي على عمل مؤسسة خيرية ترعى الحيوانات في مصر، حيث قامت باستئجار قطة أرض صغيرة، من خلال التبرع بمبلغ كبير من مالها الخاص، لتغطية تكاليف التشغيل في السنوات القليلة الأولى، بخلاف عملها لمؤسسة خيرية بنفس الإسم في بريطانيا، لجمع التبرعات لرعاية الحيوانات في مصر. وعن تفاصيل المسابقة تقول كيم تايلور، أن المسابقة تنتهي في الـ23 من سبتمبر المقبل، على أن يتم تكريم الفائزين في الـ21 من أكتوبر لهذا العام، على أن يتم الإشتراك والدفع عبر الإنترنت، وكانت تايلور قد بدأت في إدارة المؤسسة، بعد انتقالها للعيش في الأقصر للإشراف على المركز، حيث أنها كان جل اهتماماتها طيلة حياتها هي رعاية الحيوانات والرفق بها، لذا قضت معظم أوقاتها في ممارسة الطب البيطري. وتهتم المؤسسة بالحيوانات الأليفة أو الترفيهية من خلال العناية بها، وعلاجها وطرق معينة لتغذيتها، حيث أنها تضم ثلاث عيادات لإستقبال الحيوانات، منها عيادة خاصة للكلاب والقطط، حيث يوجد بالعيادة غرفة الإستشارات، والتي من خلالها يتم تقييم المرض وإعطاء العلاج، بينما لا يتم استخدام الخصي الروتيني، على حسب قول كيم تايلور، بينما تذكر أنها تبقى تلك الحيوانات الصغيرة تحت الملاحظة يوماً أو يومين لرصدها وتلقي مزيداً من العلاج، مشيرة إلى أن المستشفى يملك مختبر يتواجد به معدات أساسية، كالمجهر وجهاز التحليل. وأوضحت تايلور أن المؤسسة تقوم بعمل محاضرات توعوية للأطفال وكذلك لأصحاب الحيوانات، حيث أن هناك العديد من المدارس والجمعيات الخيرية، تقوم بزيارة المستشفى بصحبة العديد من الأطفال، وذلك لتشجيع الأطفال على الرفق بالحيوان، مشيرة إلى أن العمل في المستشفى مستمر طيلة أيام الأسبوع من الساعة التاسعة صباحاً وحتى الخامسة مساءً، عدا الإثنين، بينما الجمعة يتم فتح المستشفى من السادسة مساءً إلى العاشرة ليلاً. ويتكون طاقم المستشفى بخلاف تايلور، من المدير التنفيذي أيمن بطرس، وأربع أطباء بيطريين هم "ديفيد ميشيل، وأسماء عبد الموجود، وحنان جمال، وأشرف جمال" إضافة لسبع موظفين، بخلاف اثنين عمال ومحاسب. وتقوم المؤسسة بعلاج كافة الحيوانات، حيث تهتم بالحيوانات العاملة كالخيول والحمير، كذلك بالحيوانات المنتجة كالجاموس والماعز، إضافة إلى تلك الحيوانات الأليفة كالكلاب والقطط، والتي تنظم لها المسابقات لجلب التبرعات، لعلاج باقي الحيوانات.